0 1667
ابن المقري
ابن المقري
837-755 هـ / 1433-1354 م
إسماعيل بن ابي بكر بن عبد الله بن إبراهيم الشرجي الحسيني الشاوري اليمني .
باحث من اهل اليمن و الحسيني نسبة الى أبيات حسين ( باليمن ) مولده فيها
و الشرجي نسبة الى شرجة (من سواحلها )
و الشاوري نسبة الى بني شاور (قبيلة ) أصله منها
تولى التدريس بتعز و زبيد وولي إمرة بعض البلاد في دولة الاشراف و مات بزبيد
له تصانيف كثيرة منها ( عنوان الشرف الوافي في الفقه و النحو و التاريخ و العروض و القوافي ) وله (ديوان شعر ) و ( الإرشاد ) في فروع الشافعية .
إلى كم تمادى في غرور وغفلة زيادة القول تحكي النقص في العمل ما خاب من في الله كان رجاه
أتاها رسولي فاسمعوا ما جرا له يشاركك المغتاب في حسناته إلى أى باب غير بابك أقرع
ملك سما ذو كمال زانه كرم سِم سِمَةً تحمد آثارها ألا يا رسول الله غارة ثائر
برغم سنة خير العجم والعرب مكانك في الحشا مني مكين شمل بفضل رسول الله ينتظم
عيون مها يجلو ظبا لحظها السحر وقفت على بيتين من أثقل الشعر والله ما صدق الواشي الذي نقلا
تدارك من زمانك ما افدتا الحمد لله حمدا دائما أبدا منكر رقص عاقد الطيلسان
لا تيأسن فالرجا كم فرّجا لي في الله حسن ظن جميل الفرق بين الكفر والإيمان
لكن ذلك مجهودي أتيت به عينٌ بكت وادي العقيق بمثلِهِ نفس ابن آدم لو تسامت للسما
شكوى الهدى وتعلق الإسلام يا أَيها الملك الميمون طائره من قلد العلما واقدم أعذرا
كلات ودين الله أفضل ما تكلا ليتهم كانوا يهودا هو الله من حَبلَي وريدك أقرب
خاطر بنفسك في رضى الرحمن أزلت عن الإسلام ما أوجب الشكوى لم أستطع أنهى اللتي انهلت
بليت بكل أمعة جهول ظهرت عجائب قدرة الرحمن خذ النفس بالتسلم لله في الأمر
من كان يكتب ما الأيام تمليه بنفسك ما اعتبرت وكنت أحرى عطف الحبيب وشمت بارقة الرضا
طلبوا الذي نالوا فما منعوا عليّ لها أن لا انام ولا أسلو خذوا لي من سعدى أمانا من الهجر
فسلم الأمر واعط الصبر واجبه الدين دين ربنا والملك أحاجيك في شيء إذا ما سرقته
1
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
إلى كم تمادى في غرور وغفلة رضاك عني رضا الباري به قرنا 352 0