1 573
ابن بسام البغدادي
ابن بسام البغدادي

علي بن محمد بن نصر بن منصور أبو الحسن بن بسام.
شاعر هجاء من الكتاب عالم بالأدب والأخبار من أهل بغداد نشأ في بيت كتابة وتقلد البريد.
وأكثر شعره في هجاء والده وهجاء جماعة من الوزراء.
له كتب منها (أخبار عمر بن ربيعة) و(كتاب المعاقرين) و(مناقضات الشعراء) و(أخبار الأحوص) و(أخبار إسحاق بن إبراهيم النديم) و(ديوان رسائل).
لا تيأسن من اللبيب وإن جفا يا ابن الدهاليز وأبناء السكك أيرجى بالجراد صلاح أمر
سجدنا للقرود رجاء دنيا عجبت من معجب بصورته لقد صبرت على المكروه أسمعه
ألا يا دولة السفل أما ترى الأرض قد أعطتك زهرتها ألا أن عين المرء عنوان قلبه
رأيت لسان المرء وافد عقله عاتب أخاك إذا هفا فقدتك يا قذاة في شراب
يا من تسربل بالملاحة وارتدى ولولا الضرورة ما جئتكم إذ عَرَكت قادَتْ وإن طَهُرَت زَنَتْ
لو نزل الوحي على نفطويه إذا حاجب رنكم مرةً قل لابن مقلة مهلاً لا تكن عجلاً
يا طلوع الرقيب يا بين إلف أما ترى الليل قد ولت عساكره واصل خليلك إنّما الد
إذا ما صديق لي تأوه واشتكى يا من يصادفني واللَه يصرفه يا من نعته إلى الاخوان لحيته
قل لأبي القاسم المرجّى وكان بالصرّاة لنا ليالٍ أما ترى الورد يدعو للورود على
لعن الله الذي قلّ بنى أبو جعفر داراً فشيّدها ما للنساء وللكتا
أفّ من الدنيا وأيامها يا حجة الله في الأرزاق والقسم عبيد الله ليس له معادُ
نلت ما نلت يا دنىء بأمّ من كان في الدنيا له شارة قالت ما بالنا جفينا وكنا
قد زرت قبرك يا علي مسلّما رأيت في النوم أبي آدما وجه أبي عمرو اللعين به
سيان من بالصفع مكسبه بلوت أبا جعفر مدّة إذا حكم النَّصار في الفَروجِ
خلعوا عليه وزيّنو بيتي أحبُّ إلي من قد دعتني إلى التنسك أقدا
1
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
لا تيأسن من اللبيب وإن جفا إذا حاجب رنكم مرةً 162 0