1 151
عبد الله بن طاهر
عبد الله بن طاهر

عبد الله بن طاهر بن الحسين بن مصعب بن زريق الخزاعي، بالولاء، أبو العباس.
أمير خراسان، من أشهر الولاة في العصر العباسي، أصله من(باذغيس) بخراسان، وكان جده الأعلى (زريق) من موالي طلحة بن عبد الله (المعروف بطلحة الطلحات) وولي صاحب الترجمة إمرة الشام مدة، ونقل إلى مصر سنة 211هـ، فأقام سنة، ونقل إلى الدينور، ثم ولاه المأمون خراسان، وظهرت كفاءته فكانت له طبرستان وكرمان وخراسان والري والسواد وما يتصل بتلك الأطراف، واستمر إلى أن توفي بنيسابور (وقيل: بمرو) وللمؤرخين إعجاب بأعماله وثناء عليه، قال ابن الأثير: كان عبد الله من أكثر الناس بذلاً للمال، مع علم ومعرفة وتجربة، وللشعراء فيه مراث كثيرة.
ناحت مطوقة بباب الطاق خليلي للبغضاء حال مبينه وكل محب جفا من يحب
اشتعل الرأس فأخفيته اقلل كلامك واستعد من شره اغتفر زلتي لتحرز فضل الش
وما المرء إلا اثنان هذا موكل عاجلتنا فأتاك عاجل برنا فتى إذا ما الحرب قامت به
حذرتني وإذا الحذر نحن قوم تليننا الحدق النج إن يمنعوني ممري نحو بابكم
ألم ترى أن الدهر يهدم ما بنى ألا من لقب مسلم للتوائب ترشفت من شفتيها العقارا
بعيد وصل قريب صد يزيد البعد شوقاً إليك أليس إلى ذا صار آخر أمرنا
بكرت تسبل دمعا لكل أبي بنت إذا ما ترعرعت يبيت ضجيعي السيف طوراً وتارة
لم أنس حظك فاستعن بالصبر بهم بني محارب مز داره واعجبني من فتىً شبيبته
أميل مع الزمام على ابن عمي كيف عيش امرئ له كل يوم فإني وإن حسنت إليك ضمائري
أيا سروتي بستان زكَّى سلمتما من ذا يساعدني على الدهر إلى كم يكون العتب في كل ساعة
أيام لم تلج الثرى نفسي فداؤك والأعناق خاضعة لا أشتكي من هواك إلا
وما السر في صدري كميت بقبره وأحسن ما في الوجوه العيون النشر مسك والوجوه دنا
مدمن الاغضاء موصول إذا أنا لم أقض الحقوق ولم يكن لا بد للنفس إذا كان مصرفه
طلبت أخاً محضاً صحيحاً مسلما فتىً خصمه الله بالمكرمات إذا النجيان دسا عنك أمرهما
لعمرك يا عمرو ما بيننا إذا كان الجواد قليل مال وجه يدل الناظرين
1
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
ناحت مطوقة بباب الطاق اقلل كلامك واستعد من شره 52 0
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©