0 64
إبراهيم الحصري
إبراهيم الحصري
أبو إسحاق، إبراهيم بن علي بن تميم، المعروف بالحصري(نسبة إلى صناعة الحصر أو بيعها) القيرواني.
لم تعرف سنة ولادته واختلف في سنة وفاته ولكن الدلائل تشير إلى أنه تــوفي سـنة 413هـ، قضى حياته في مدينة القيروان ولم يعرف عنه أنه غادرها، ونشأ على العمل بالوراقة والنسخ، وكان جيد الخط، بارعاً في النسخ. ومن حسن حظه أن بيته كان لزيق جامع القيروان، فجعل الجامع بيته وخزانة كتبه. وفيه كان الناس يجتمعون إليه. ولزمه شبان القيروان يأخذون عنه. فنظر في النحو والعروض، ثم أخذ في جمع الأخبار، ونظم الأشعار، فازدادت مكانته بين الناس، وانتشرت كتبه في المناطق المجاورة حتى وصلت إلى صقلية وغيرها. وجاءته الصلات من كل حدب وصوب.
وله شعر فيه رقة، وهو ابن خالة الشاعر أبي الحسن الحصري ناظم (يا ليل الصب).
له: (زهر الآداب وثمر الألباب - ط) ومختصره (نُور الطرف ونَور الظرف - خ)، و(المصون في سر الهوى المكنون - خ)، و(جمع الجواهر في الملح والنوادر-ط).
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
كتمت هواك حتى عيل صبري رفقاً أبا إسحاق بالعالم 5 0
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©