0 143
أفلح بن عبد الوهاب بن رستم
هو الإمام الثالث لـ الرستميين نشأ في بيت علم وجاه فأبوه هو الإمام عبد الوهاب بن عبد الرحمن وجده عبد الرحمن هو مؤسس الدولة الرستمية ولعل عهده يعد أرقى عصور الدولة ثقافة وفكرا عرف في ميدان الشعر بقصيدة رائية يتيمة يحث فيها على طلب العلم واكتسابه ويبجل فيها العلم والعلماء ويحط من قيمة الجهل والجهلة، لكن شعره كشعر كل الفقهاء يغلب عليه الطابع التعليمي.
مكان الولادة الشائع انه ولد في احدي هذه المدن التابعة للإباضية في طرابلس تيهرت/تاهرت/تيارت -. ما بين الجزائر وليبيا حاليا. سنة الولادة تكون ما قبل حكمة اي 702-810 م.
ورد في كتب التاريخ أن الإمام تصدر للتدريس وإلقاء العلوم على اختلاف فنونها قبل أن يبلغ الحلم وكانت عليه أربع حلق وقيل سبع من طلبة العلم كلها تحت الفقه وعلم الكلام واللغة العربية والرياضية والفلك مبلغا لا يدرك شأوه، وكان قد اخذ العلم عن أبيه وجده ومن عاصرهم من كبار العلماء حتى بلغ درجتهم وتفوق على بعضهم، انفرد بأقوال في علم الكلام وقد ترك افلح العديد من الرسائل كما أن له اهتمامات بالحديث وروايته جمعت في معتمد الإباضية في الحديث لم يمكن شاعرا بقدر ما كان ناثرا وخطيبا لامعا،
الوفاة :
قال ابن الصغير في ذلك:"وإن أفلح بن عبد الوهاب لما فقد ولده أبا اليقظان هذا وعلم أنه قد رفع إلى بغداد اشتد حزنه عليه وطال غمه به فلم يزل مهموما إلى أن وافته منيته وابنه محبوس ببغداد وذلك سنة مئتين وأربعين للهجرة (240 هـ)" وعلى رأي المراكشي تكون وفاته (238هـ) وكانت مدته في الخلافة خمسين سنة على قول ابن الصغير وقال أبو زكريا -- :"مكث في امامته ستين سنة واليا محسنا وإماما حسن السجية رؤوفا بالرعية لا يخاف في الله لومة لائم" وعلى رأيه تكون وفاته سنة (250هـ)
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
العلم أبقى لأهل العلم آثاراً العلم أبقى لأهل العلم آثاراً 1 0
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©