0 94
عادل أرسلان
عادل أرسلان
عادل أرسلان (1887 – 1954)، سياسي سوري، من أصل لبناني وأديب وشاعر ثائر وهو الأخ الأكبر للأميرين شكيب أرسلان ونسيب أرسلان، عاش حياته متنقلا ومنفيا من بلد إلى آخر.
والده الأمير حمود بن حسن أرسلان من أمراء جبل لبنان، وله ثلاثة أخوة هم: الأمير نسيب، والأمير شكيب أرسلان، والأمير حسن[1].
ولد عادل أرسلان في مدينة بيروت، إبان الحكم العثماني عام 1887.
التحق بمدرسة الأمريكاني في الشويفات وتتلمذ فيها على يد المعلم بطرس البستاني
إنتقل إلى مدينة بيروت مسقط رأسه، ودرس فيها فترة من الزمن، حيث سافر بعدها إلى عاصمة الدولة العثمانية اسطنبول، حيث التحق بكلية الحقوق والإدارة العامة.

اختير عضواً في مجلس المبعوثان العثماني، خلال الفترة من عام 1908 وعام 1912، ممثلاً لجبل لبنان والمناطق المحيطة، وكان أصغر الأعضاء سناً.
عين سكرتيراً من الدرجة الأولى في ما يوازي وزارة الداخلية في ولاية سوريا، وكذلك مديراً للمهاجرين في نفس الولاية.
في عام 1915 تم تعينه في جبل لبنان، حيث أصبح قائممقام منطقة الشوف.
كان على علاقة مع قادة الثورة العربية الكبرى، والتحق بجمعية (الفتاة العربية).
انخرط في الحركات السرية مطالباً باستقلال البلاد العربية وقيام دولة الوحدة العربية.
كان شاعرا وأديبا وقد كتب خلال حياته عدداً كبيراً من القصائد، كما طبعت مذكراته في فترة لاحقة في ثلاثة مجلدات، وكان ناشطاً في مجال كتابة المقالة الصحفية.
توفي عام 1954 ودفن في مسقط رأسه.
المراجع
^ عادل أرسلان تقاسمت حياته الأماكن ومتاعب السياسة
^ من مذكرات من مذكرات عادل أرسلان -مقال لهاني فحص
^ موسوعة أعلام سوريا في القرن العشرين - الجزء 1- صفحة 70
^ مذكرات للتاريخ - الشيخ أحمد رضا - تحقيق منذر جابر - هامش صفحة
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
طال انتظاري للنهار الصبيح أضاحية الفيحاء هل جفت الدما 3 0
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©