0 102
محمد حسين الخليلي
محمد حسين الخليلي
توفي في ( 1355 هـ)( 1936 م)
محمد بن حسين الخليلي.
ولد في مدينة النجف (جنوبي العراق)، وفيها توفي.
عاش حياته في العراق.
ينتهي نسبه إلى الأسرة الخليلية، التي نبغ فيها أعلام كثيرون.
تخرج على يد والده، وعلى يد الخراساني، حيث تمت إجازته.
قام مقام والده بعد وفاته على إمامة الجماعة، ثم ترك الجماعة إلى الحرم العلوي حيث لازم العبادة منفردًا.
كان حسن الخلق، لطيف المعشر، يميل إلى الزهد. اقتصر نشاطه الثقافي والعلمي على بعض التصانيف، ونظم الشعر.
الإنتاج الشعري:
- أورد له كتاب «شعراء الغري» عددًا من القصائد والمقطوعات غير قليل، وله ديوان مخطوط، ذكره الأميني في معجمه.
الأعمال الأخرى:
- له عدد من المؤلفات منها: كتاب في الطهارة، وغريب القرآن، وكتاب في الخمس.
يدور شعره حول شكوى الزمن، مازجًا في شكواه بين مديح النبي ()، ورثاء آل البيت الكرام، الذين يختصهم بجل مدائحه ومراثيه، يميل إلى الحكمة واستخلاص العبر، ويعالج تصاريف الزمن في علاقته بالإنسان، ملتمسًا في ذلك خُطا أجداده من أمثال «المتنبي». كما كتب في الحنين إلى مغاني الصبا، وذكريات الشباب. وله شعر في العتاب، إلى جانب شعر طريف له في وصف ناقة، كما كتب في رثاء الأبناء مسترشدًا بطريقة أسلافه كابن الرومي وغيره. كتب الشعر ملتزمًا النهج القديم لغة وخيالاً وبناء.
مصادر الدراسة:
1 - جعفر باقر آل محبوبة: ماضي النجف وحاضرها (جـ2) - مطبعة النعمان - النجف 1957.
2 - علي الخاقاني: شعراء الغري (جـ10) - المطبعة الحيدرية - النجف 1954.
3 - محمد هادي الأميني: معجم رجال الفكر والأدب في النجف خلال ألف عام - مطبعة الآداب - النجف 1964.
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
لي بالغري أحبه سادة كانت مصابيح الدجى 22 0
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©