0 121
أبو الحسن على الواحدي
علي بن أحمد بن محمد الواحدي
أبو الحسن، أصلهم من ساوة، وهم أولاد التجار، وكانا أخوين على هذا وعبد الرحمن، وكل قد روى العلم وحدث. ذكرهما عبد الغافر بن إسماعيل في السياق قال: مات أبو الحسن على الواحدي سنة ثمانٍ وستين وأربعمائةٍ، ومات أخوه عبد الرحمن سنة سبعٍ وثمانين وأربعمائةٍ، كلاهما بنيسابور.
قال عبد الغافر، فأما أبو الحسن فهو الإمام المصنف المفسر النحوي، أستاذ عصره وواحد دهره، أنفق صباه وأيام شبابه في التحصيل، فأتقن الأصول على الأئمة، وطاق على أعلام الأمة، وتتلمذ لأبي الفضل العروضي الأديب، وقرأ النحو على أبي الحسن الضرير القهندزي، وسافر في طلب الفوائد، ولازم مجالس الثعالبي في تحصيل التفسير، وأدرك الرمادي وأكثر عن أصحاب الأصم وأخذ في التصنيف، فجمع كتاب الوجيز، وكتاب الوسيط، وكتاب البسيط، كل في تفسير القرآن المجيد، وأحسن كل الإحسان في البحث والتنقير، وله كتاب أسباب النزول، وكتاب الدعوات والمحصول، وكتاب المغازي، وكتاب شرح المتنبي، وكتاب الإغراب في الإعراب في النحو، وكتاب تفسير النبي صلى الله عليه وسلم، وكتاب نفي التحريف عن القرآن الشريف. وقعد للإفادة والتدريس سنين، وتخرج به طائفة من الأئمة سمعوا منه وقرءوا عليه وبلغوا محل الإفادة، وعاش سنين ملحوظاً من النظام وأخيه بعين الإعزاز والإكرام، وكان حقيقياً بكل احترامٍ وإعظام، لولا ما كان فيه من غمزه وإزرائه على الأئمة المتقدمين، وبسطه اللسان فيهم بغير ما يليق بماضيهم، عفا الله عنا وعنه.
قال عبد الغافر: وأجاز لي جميع مسموعاته ذكره الحسن بن المظفر النيسابوري فقال: أبو الحسن علي بن أحمد الواحدي النيسابوري هو الذي قيل فيه:
قد جمع العالم في واحد ... عالمنا المعروف بالواحدي
المرجع:
الكتاب : معجم الأدباء
المؤلف : ياقوت الحموي
ج2 - ص 32
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
تشوهت الدنيا وأبدت عوارها تشوهت الدنيا وأبدت عوارها 2 0
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©