0 132
منصور بن ناصر الفارسي
هو الشيخ العلّامة الفقيه القاضي منصور بن ناصر بن محمد بن سيف بن محمد بن عدي بن فارس بن صالح بن ناصر بن محمد الفارسي الخروصي.
نشأته وتعليمه:
ولد الشيخ منصور عام 1313هـ ببلده فنجا وفي بيئة يسودها العلم والمعرفة وتزخر بعدد من العلماء والقضاة فقرأ القرآن الكريم وهو صغير في مدرسة للقرآن الكريم بفنجا، ثم قرأ علم العقيدة ومبادئ الدين الإسلامي على يد جده العلامة الزاهد الشيخ محمد بن سيف الفارسي - رحمه الله - فكان الجد يولي تعليم حفيده عناية بالغة، ثم تعلم مبادئ النحو على يد الشيخ سالم بن فريش الشامسي أحد تلاميذ جده.
وفي عام 1334هـ طمحت نفسه لمواصلة طلب العلم فرحل إلى نزوى حيث كعبة العلم والعلماء وهناك التقى بفحول العلم، فأخذ علم النحو من سيبويه زمانه العلامة حامد بن ناصر، ثم رحل إلى منح فلازم الشيخ قسور بن حمود الراشدي فأخذ عنه علم التصريف، ثم عاد إلى نزوى ولازم العلامة الزاهد سليمان الكندي وأخذ عنه علوم البلاغة من معان وبيان وبديع وأخذ عنه كذلك أصول الدين والفرائض، وأخذ علم الفقه أصوله وفروعه من العلماء الأجلاء : الإمام محمد بن عبدالله الخليلي، والشيخ عامر بن خميس المالكي،و الشيخ عبدالله بن عامر العزري، والشيخ سعيد بن أحمد الكندي، والشيخ حمد بن عبيد السليمي، والشيخ سالم بن فريش الشامسي.
حياته العملية:
بدأ الشيخ منصور حياته العملية في بداية شبابه بصياغة الذهب والفضةفكفته لمعيشته وقوام أوده،ثم معلما للعلوم الشرعية بمسجد الجماعة بفنجا وذلك بتكليف من الإمام الخليلي عام 1339هـ بعد أن رأى كفاءته لهذه المهمة، بعدها عينه الإمام الخليلي قاضيًا على ولاية بدبد وذلك في عام 1342هـ، وفي عام 1361هـ توفي قاضي الإمام بنزوى الشيخ عبدالله بن عامر العزري فوقع اختيار الإمام على الشيخ منصور بن ناصر الفارسي لما رأى فيه من الأهلية لتحمل هذه الوظيفة، إضافة إلى ذلك فقد كُلِّف الشيخ منصور بالإشراف على بيت مال المسلمين فقام به خير قيام إلى أن قدم استقالته عام 1367هـ،
الشيخ منصور الشاعر والخطيب:
كان الشيخ منصور شاعرًا بليغًا طرق أغلب أغراض الشعر فكتب في السلوك والسير والمديح والغزل والرثاء وغيرها.
وله ديوان مطبوع سمّاه: سموط الفرائد على نحور الحسان الخرائد ، أتى فيه بقصائد غرّاء تفوح بلاغة وعذوبة، تنم عن شاعرية فذه، وله خطبة طويلة بليغة ألقاها عندما دخل الإمام بلدة الطو، امتدح فيها الإمام الخليلي وذكر انتصاراته، وحيا المسلمين الذين ناصروه.
مؤلفاته:
1. الدرر المنثورة في شرح المقصورة (مطبوع) : شرح لقصيدة المقصورة لأبي مسلم ويقع في مجلد واحد.
2. ديوان سموط الفرائد على نحور الحسان الخرائد (مطبوع): قصائد شعرية في اثني عشر بابًا
3. عنوان الآثار : يتضمن أسئلة وأجوبة فقهية نثرية ونظمية
4. رياض الأزهار وحلية الأسفار (معدّ للطباعة): تسعًا وثلاثين قصيدة في الأديان والأحكام
5. الغاية القصوى في الأحكام والفتوى (معدّ للطباعة): مجموع أسئلة وأجوبة نظمية،
6. هداية الرحمن في ثبوت خلق القرآن (معدّ للطباعة):
7. الدرة البهية في علم العربية (مطبوع): وهو عبارة عن شرح لأرجوزة في النحو والصرف نظمهما المؤلف نفسه، يقع في مجلد واحد.
8. رسالة الدليل الواضح في حط الجوائح(معدّ للطباعة)
9. رسالة الكلمة المحكمة في الرد على قضاة المحكمة(معدّ للطباعة)
10. الدليل والبرهان في إقامة الجمعة لوجود السلطان (معدّ للطباعة)
11. منظومة العقد الفريد في خالص التوحيد ،
12. رسالة في الأروش: ولكنها متمزقة وغير مكتملة
13. قصيدة في الجروح والأروش: من بحر الوافر على قافية الراء،
14. تقريب الأذهان إلى علمي المعاني و البيان (معد للطباعة)
15. مسائل وأجوبة نثرية ونظمية: متفرقة في كثير من الكتب
وفاته ورثاؤه:
توفي الشيخ منصور– رحمه الله - عن عمر يناهز الأربعة والثمانين عاما في 27 من جمادى الثانية سنة 1396هـ/ 25 يوليو 1976م، ودفن في نزوى، وكانت مدة إقامته بها أربعًا وخمسين سنة، كان عطاؤه خلالها متواصلًا وسخيًا بلا حدود.
ملاحظة : هذا الديوان وهذه النبذة عن الشاعر الشيخ تحت إشراف وبإضافة حفيد الشاعر وهو يحمل نفس الاسم ( منصور بن ناصر الفارسي )
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
أ أسْلو؟ طاب الزمان 3 0
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©