0 750
متمم بن نويرة اليربوعي
مُتَمِّم بن نويرة اليربوعي
توفي في 30 هـ / 650 م
مُتَمِّم بن نُوَيرَة بن حمزة بن شداد اليربوي التميمي أبو نهشل.
شاعر فحل، صحابي، من أشراف قومه، اشتهر في الجاهلية والإسلام، وكان قصيراً أعور، أشهر شعره رثاؤه لأخيه مالك ومنه قوله:
وكنا كندماني جذيمة حقبة من الدهر حتى قبل لن يتصدعا
وندمانا جذيمة: مالك وعقيل.
سكن متمم المدينة في أيام عمر وتزوج بها امرأة لم ترض أخلاقه لشدة حزنه على أخيه.
لقد لامني عند القبور على البكا لقد لامني عند القبور على البكا نعم القتيل إذا الرياح تناوحت
لَعَمْرِي وما دَهْرِي بِتَأْبِينِ iiهَالِكٍ أقول لهند حين لم أرض عقلها لعمري وما دهري بتأبين هالك
لعمري وما دهري بتأبين هالكٍ ولستُ أُبالي بعدَ فقديَ مالكاً أقولُ لها لمّا نهتني عن البكا
صَرَمَت زُنيبَةُ حبلَ من لا يَقطَع فلو كان البكاء يردُّ شيئاً تَطاول هذا الليلُ ما كاد ينجلي
وتجلّدي للشامتين أريهُمُ أرقتُ ونامَ الاخلياءُ وهاجني لعمري لنعمَ المرءُ يطرقُ ضَيفُةُ
ونحن عَقَرنا مُهرَ قابوسَ بعدما حَلَفتُ بربّ الراقصاتِ عشيةً ومن أيامنا يومٌ عجيب
وقد علمت أُولي المغيرة اننا ولو شئِتُ باللهِ الذي نَزّل الهدى أقول لهندٍ حين لم أرضَى فعَلها
أبلغ ابا قيسٍ اذا ما لقيتَهُ سما لك شوقٌ عن قطام يذيعُ لعمري لنعم الحيُّ اسمعُ غدوةً
وذو الهمّ تُعديهِ صريمةُ امره أبلغ شهابَ بني بكر وسيدَّها دعوت بطه في القتال فلم يُجِب
يسائلني ابنُ بجيرٍ اين ابكرُهُ قَدَرتُ لها ما بينَ نهي مُخَطّطٍ وأقبلَ بسطام بأرسانِ مَن غَوى
1
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
لقد لامني عند القبور على البكا ومن أيامنا يومٌ عجيب 30 0
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©