تاريخ الاضافة
الأربعاء، 11 أبريل 2012 07:33:33 م بواسطة المشرف العام
0 329
علاؤك مضمون وسعدك واضح
علاؤك مضمون وسعدك واضح
وسعيك للدُّنيا وللدِّين ناجح
مغالق أبواب الفتوح كثيرة
وفي كفِّك العليا لهنَّ مفاتح
لذلك دوَّخت البلاد فطرفها
جميعاً إلى أعلام سعدك طامح
وأبرأت أدواء الجزائر بعدما
ألمَّ بها خطب من الشرِّ فادح
ألا قل لأرباب الردى بميرقة
فربتما أودى النصيحة ناصح
ردوا مشرع الأمر العزيز فإنه
إلى الرشد داع وغلى الغي صافح
وأصبحت الأمثال مضروبة به
سماحا إذا أعطى وبأسا إذا أبلى
لك الشيمة الغراء غير مشارك
إلى الهمة العليا إلى السيرة المثلى
وفيك من المنصور شتى محاسن
تأملتها حساً وحققتها عقلا
وما غاب من أحييت بالشبه ذكره
ولم يفقد الضرغام من وجد الشبلا
تنقلت من قصر لآخر دونه
فأكسبته لما حللت به الفضلا
فهذا كما جَرَّت عروس حُلِيَّها
وذاك كما اجتابت معاوزها ثكلا
هنيئاً لربع أنت كوكب أفقه
وأهل لقصرقد غَدوت له أهلا
فما أنت إلاَّ الروح أعضاؤه الورى
يصرفها رأساً متى شاء أو رجلا
لئن حفك القصَّاد شرقاً ومغربا
وباتوا إلى جدواك قد ملؤوا السُّبلا
فما ذاك إلاَّ أن بشرك لم يحل
قطوباً وذاك الجود لم يستحل بخلا
بقيت بقاءَ الدهر لا تبرح العلا
ولا تسأم التقوى ولا تفقد الفضلا
ومجدك عال لا يخط ولا يمي
وسعدك غضٌّ لا يبيد ولا يبلى
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو زيد الفازازيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس329
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©