تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 12 أبريل 2012 07:43:48 م بواسطة المشرف العامالخميس، 12 أبريل 2012 07:54:43 م
0 2906
الِلّه قل وذر الوجود وما حوى
الِلّه قل وذر الوجود وما حوى
إن كنتَ مرتاداً بلوغَ كمالِ
فالكلُّ دون اللَهِ إن حقّقتهُ
عدمٌ على التفصيل والإجمال
واعلَم بأنك والعوالم كلَّها
لولاهُ في محو وفي اضمحلال
من لا وجودَ لذاتهِ من ذاته
فوجودهُ لولاهُ عينُ محالِ
فالعارفونَ فنوا ولمّا يشهدوا
شيئاً سوى المتكبر المتعال
ورأوا سواهُ على الحقيقةِ هالكاً
في الحال والماضي والإستقبال
فالمح بعقلك أو بطرفك هل ترى
شيئاً سوى فعل منَ الأفعال
وانظُر إلى علو الوجود وسفلهِ
نظراً تؤيدهُ بالإستدلالِ
تجد الجميع يُشيرُ نحو جلالهِ
بلسان حالٍ أو لسان مقال
هو ممسك الأشياء من علوٍ إلى
سفلٍ ومُبدِعُها بغيرِ مثالِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو مدين التلمسانيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس2906
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©