تاريخ الاضافة
الأحد، 15 أبريل 2012 07:42:10 م بواسطة المشرف العام
0 160
وذاتِ سيرٍ إذا حتَّتْ ركائِبَها
وذاتِ سيرٍ إذا حتَّتْ ركائِبَها
حنّتْ فراقتْك في مرأىً ومُستَمَعِ
كأنّها فلكٌ دارتْ كواكبُهُ
على الرياض بنومٍ غيرِ منقشعِ
تماثِلُ السحْبَ صوباً بل تخَالِفُها
إذا استهلّ حيا الهتانةِ الهمِعِ
هذي من الماء تُعلي كلَّ منخفِضٍ
وتلكَ تُنزلُ منُهُ كلَّ مرتَفِعِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الشريف الغرناطيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس160
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©