تاريخ الاضافة
الأحد، 15 أبريل 2012 08:32:05 م بواسطة ملآذ الزايري
0 274
رعى اللَه من يصلي فؤادي بحبه
رعى اللَه من يصلي فؤادي بحبه
سعيراً وعيني منه في جنة الخلد
غزالة العينين شمسية السنا
كثيبية الردفين غصنية القد
شكوت إليها حبها بمدامعي
وأعلمتها ما قد لقيت من الوجد
فصادف قلبي قلبها وهو سالم
فأعدى وذو الشوق المبرح قد يعدى
فجادت وما كادت على بخدها
وقد ينبع الماء النمير من الصلد
فقلت لها هاتي ثناياك إنني
أفضل نوار الأقاحي على الورد
وميلي على جسمي بجسمك فانثنت
تعيد الذي أملت منها كما تبدى
عناقاً ولثماً أرثا الشوق بيننا
فرادى ومثنى كالشرار من الرند
فيا ساعة ما كان أقصر وقتها
لدي تقضت غير مذموة العهد
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
المعتضد بن عبادغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس274
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©