تاريخ الاضافة
الإثنين، 16 أبريل 2012 08:17:42 م بواسطة المشرف العام
0 172
أَلسَّعدُ طَيَّ شَجاعَةِ الشُّجعانِ
أَلسَّعدُ طَيَّ شَجاعَةِ الشُّجعانِ
وَالنَّصرُ زَرعُ مُهَنَّدٍ وَسِنانِ
وَالأَمرُ مَحمِيُّ الذِّمارِ تَحوطُهُ
بِيضُ الظُّبَى وَعِنايَةُ الرَّحمنِ
وَمُؤَيَّدٍ مِن قَيسِ عَيلانَ الأُلى
هُم رَوضَةُ الجاني وَعَوذُ الجاني
مَلِكٌ بَنَى بِالمُرهَفاتِ عَلاءهُ
أَفَتهدِمُ الأَيّامُ ما هُوَ بانِ
السَيِّدُ الأَعلَى سُلَيمانُ الرِّضَى
سِبطُ الإِمامِ المُرتَضَى وَكَفانِي
مَلِكٌ إِذا اِنتَدَبَ المُلوكُ لِمَفخَرٍ
فَنِعالُهُ تُربي عَلى التّيجانِ
يُذكونَ نِيرانَ الوَغَى فَتَخالُها
أَعلَى الرُّبى بِقَرارَةِ الغِيطانِ
وَتَرَى السُّيوفَ جَداوِلاً تَفنى بِها
بِيضُ الدُّروعِ وَهُنَّ كَالغُدرانِ
فَاِنهَض بِتَأييدِ الإِلَهِ وَعَونِهِ
مَنصورَ راياتٍ مُعَظَّمَ شانِ
وَمُطاعَ أَمرٍ إِن تَقُل لِلنَّجمِ قِف
في رَجمِهِ خَلّى عَنِ الشَّيطانِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الوزير ابن حامدغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس172
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©