تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 17 أبريل 2012 08:21:03 م بواسطة ملآذ الزايري
0 266
خَلّ لَها في الزِمامِ تَنبَعث
خَلّ لَها في الزِمامِ تَنبَعث
وَاِرم بِها البيدَ غَيرَ مُكتَرِثِ
مِن كُلِّ موّارة الملاطِ لَها
وَخدٌ مَتى تَستَثِره لَم تَرثِ
فَالحَيّ كَالمَيت ما أَقام عَلى
حالَةِ بُؤسٍ وَالبَيت كَالجَدثِ
أَقسَمتُ بِاللَهِ بارئ النّسم ال
باعث بِالحَقّ خَيرَ مُنبَعثِ
وَالراقِصاتُ العِجال تَبتَدر الر
ركنَ بِغُرّ فويقَها شَعثِ
إِلَيهِ لا أَخاف مِن كَذب
يَقدَح في صِدقها وَلا حَنثِ
إِنّ اِبن يَحيى كَهل البَصيرَة وَالر
رَأي وَإِن لَم يَجز مَدى الحَدَثِ
الواعِد الوَعد غَيرَ مُنتَقِضٍ
وَالعاهِد العَهدَ غَيرَ مُنتَكِثِ
وَالأَسَد الوَرد وَالمكرّ وَالمَو
ت غرثان وَالكماة جُثي
إِن يَستَمح جُودهُ يَجُد وَمَتى
يَدع بِهِ في مُلمَّة يُغثِ
فَأَيّ أَرضٍ لَم يَسق مجدِبُها
بِصَوبِ مَعروفِهِ وَلم تغَثِ
لا تَستَبيهِ بدلّها الخنثُ الفا
تر ذات الدَلالِ وَالخَنثِ
وَيلاه مِمّا يَنوب كُلَّ فَتى
لَم يَكتَسِب مَجدَه وَلَم يَرثِ
ما الطيّب النّجرُ كَالخبيثِ وَلا
صَفو النّضارِ كَالخبَثِ
مِن نَفرٍ لَم تدُر عَمائِمُهم
يَوماً عَلى رَيبَة وَلم تَلثِ
فَالشِّعر وَقفٌ عَلى مَحاسِنهم
وَلَيسَ جَدّ المَقالِ كَالعَبَثِ
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©