تاريخ الاضافة
السبت، 21 أبريل 2012 08:53:30 م بواسطة المشرف العام
0 324
مَنْ لِخَطْبِي مَنْ لِغَمِّي
مَنْ لِخَطْبِي مَنْ لِغَمِّي
مَنْ لِكَرْبِي مَنْ لِهَمِّي
مَنَعَ الأعداءُ حَقّي
مَنْعَ عُدوانٍ وظُلْمِ
وأتَوْا مِنْ ذاك نُكْراً
لَمْ أُخَيِّلْهُ بِوَهْمِ
مُذْ مضى عامٌ ونِصفٌ
لَمْ أصِلْ منه لِقَسْمِي
وأنا في كُلِّ يومٍ
رَبُّ إنفاقٍ وغُرْمِ
رُبَّ بيتٍ أكْتَريهِ
لِعيالي مَعَ كَرْمِ
ودَقيقٍ أشتريهِ
مَعَ مِلْحٍ ثمّ لَحْمِ
ثمّ زيتٍ لوَقُودٍ
مَعَ حَطْبٍ ثمّ فّحْمِ
ثمّ غّسْلٍ مَعَ سَمْنٍ
ثُمَّ خَلْعٍ مع شَحْمِ
ثمّ أبزازٍ لإصْلا
حِ مَطاعِيمي وأُدْمِ
ثمّ تَمْرٍ مَعَ تِينٍ
وزبيبٍ دون عَجْمِ
ثمّ فخّارٍ لِطَبخٍ
ثمّ شُربٍ ثم طَعْمِ
ثمّ صابونِ لِغَسْلٍ
ثمّ أزهارٍ لِشَمِّ
دعْ غطائِي ووطائي
وثيابي دون ضَمِّ
وسوى ذلك ممّا
نوْعَه لَستُ أُسمّي
وردَ النصُّ به في
غيرِ ما ديوان علمِ
مَنْ أتاهُ لم يَصفْهُ
أحَدٌ قطُّ بِظُلْمِ
لَمْ أُحّلْ منه شيئاً
لاِفْتقاري مَعَ عُدْمِي
هَجَرَ الدرهمُ جَيْبي
فجفا المأكول كُمِّي
درهمِي أكثَرُ رِفقاً
مِنْ أبي بي مَعَ أُمّي
أنا للنّاسِ أخٌ مَا
دامَ عندي وابنُ عَمِّ
وإذا لم يَكُ عندي
هجرُونِي دون جُرْمِ
وجْهُهُ أحسنُ عندي
من مُحَيَّا بَدْرِ تَمِّ
لم يَزَلْ في النّاس أسْنَى
كَسْبُهُ من كسْبِ فَهْمِ
وذَكاءٍ مَعَ نُبْلٍ
وعَفافٍ مَعَ حِلْمِ
لَيْتَ بالدّرهمِ قلبي
كان صَبّاً لا بعِلْمِ
إنّما الدّرهمُ حِرْزٌ
خُطَّ فيه أفضلُ اِسْمِ
كم سقيم زال عنه
إذ حواه كل سقم
كمْ سقيمٍ قد شفاهُ
كَسْبُهُ مِنْ داءِ عُقْمِ
ولَدِيغٍ قد كفاهُ
خَطْبُ لَدْغٍ مَعَ سُمِّ
سَهْمُهُ في كلّ مَرْمىً
حازَ سَبْقاً كُلَّ سَهْمِ
نالَ في الدّنيا مُناهُ
مَنْ به الأغراضَ يَرْمِي
فاجتَهِدْ في كسْبه لَكِ
نْ حَلالاً دون إثْمِ
لا تُبِحْ إنْفَاقَهُ في
غير ما أمرٍ مُهمِّ
مِثلَ مَرْكوبٍ شَهِيٍّ
وكمَطْعومٍ خِضَمِّ
ولِباسٍ لَمْ يُحَكْ قَطْطُ
لِكِسْرى أو لِطَسْمِ
واغتَنِمْ من أطيب اللذْ
ذاتِ غُنْماً أيَّ غُنْمِ
إنّما الدّنيا سرابٌ
لاحَ أو أضغاثُ حُلمِ
وانْصُرِ الحقَّ بجِدٍّ
واجتهادٍ مَعَ عَزْمِ
وانْكُرِ المُنْكَرَ واصْبِرْ
لأذاهُ صبْرَ قَرْمِ
هذهِ مِنّي وَصَايَا
نُظِمَتْ أعجَبَ نَظْمِ
فاسْتنِدْ منها لِعلْقٍ
خُصَّ بالنّفعِْ الأعَمِّ
رَسَمَ الرُّشْدَ لِمنْ يَبْغيه رَسْماً خيْرَ رَسْمِ
وإذا ما نالَكَ الدَّهْرُ بضَيْمٍ أو بِهضْمِ
فتَعَلَّقْ بأبي حا
مِدَ يَنْصُرْكَ ويَحْمِي
هو قاضٍ ليس يَخْفَى
عَدْلُه في فَصْلِ حُكْمِ
لَمْ يَزَلْ يَرْمِي بِجِدٍّ
غَرَضَ القَصْدِ فيُصْمِي
ما بَناهُ مَجْدُهُ مُذْ
شِيدَ ما شِينَ بِهدْمِ
كمْ قضايا معضلاتٍ
رَدّ فيه لِدَّ خَصْمِ
وجَلا بالعدْلِ عنها
خَطْبَ ليلٍ مُدْلَهِمِّ
عَلِمَ السُّلطانُ منه
في هواه صدْقَ زَعْمِ
فاصطفى منه رئيساً
رَبَّ فخرٍ راقَ فَخْمِ
عضَدَ المُلْكَ بعَزْمٍ
أيَّدَ الحقَّ بحَزْمِ
يُنشِئُ الكُتْبَ عجيباً
سالماً من كلِّ وَصمِ
كلُّ معنىً مثلَ بِكْرٍ
كلُّ خطٍّ مِثْلَ رَقْمِ
حِبْرُهُ ليلٌ بَحرْبٍ
طِرْسُه صُبْحٌ بِسِلْمِ
مَطْمَعٌ فيه لِراءٍ
مُعجِزٌ عنه برَغْمِ
بِبَيانٍ حازَ مَرْقىً
فوقَ مَرْقىً كُلِّ نَجْمِ
نورُه الشّمسُ برَوْضٍ
جادَهُ باكر وسم
وله كاتب سر
لم يصن سِرّاً بِكَتْمِ
أصْفَرُ اللونِ ضئيلٌ
يَفعلُ الفعلَ كضَخْمِ
ما تعرَّى مَنْ كَساهُ
وهو ذو أنفٍ أشِمِّ
يّحْسِمُ الدّاءَ إذا مَا
كانَ مُحتاجاً لِحَسْمِ
قدره طِرسُه حُقَّ بوشي
كفه حق بلثم
خص برفْعٍ
أمرُهُ خُصَّ بجَزْمِ
ثم أعلاهُ خطيباً
وإماماً دون حجْمِ
فشَفَى النفسَ بوعْظٍ
جامعٍ للخيْر جَمِّ
وتَأَدّى خَلْفَه المفروضُ للفضلِ الأتَمِّ
وخِلالٍ هَجَمَ الدهرُ عليها أيُّ هَجْمِ
حَصَلَ العلمُ بها في النَفْسِ قَطعاً لا برجْمِ
صَيَّرَتْهُ ذا جلالٍ
باهرِ القدْرِ وعِظْمِ
ذكرُه أعلتْه حتّى
سارَ في عُرْبٍ وعُجْمِ
يا شَذَاها أنتَ قِدْماً
عندنا ذاكي المَشَمِّ
ولقد صالَ ببيْتٍ
مُخْوِلِ المَجْدِ مُعَمِّ
لَمْ يَعِبْ عروة عزٍّ
شَدّها الدّهْرُ بفَصْمِ
فرعَاهُ اللهُ مَوْلىً
قْدرَ مَنْ يَهْواهُ يُسْمِي
وحَبَاهُ بنَعيمٍ
دائمٍ كالغَيْثِ يَهْمِي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الكريم البَسطيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس324
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©