تاريخ الاضافة
الأحد، 22 أبريل 2012 06:30:29 م بواسطة المشرف العام
0 335
يا سامياً قدرُه في البحث والنّظرِ
يا سامياً قدرُه في البحث والنّظرِ
وسائراً ذِكرُه في البدو والحضَرِ
أنت الخبيرُ بحلِّ المشكلاتِ إذا
كانت مسائلُها تَعْيَى عن البَشَرِ
عَمّيتُ بيتين من نَظمي ففُكَّهما
واكْشِفْ خَباياهما بالحدس للْبَصَرِ
وقَدْ رَسَمْتُ بأسماءَ مُكرَّرةٍ
ما مِنْ حروفِهما يبدو لِمُخْبَيَرِ
وكِلْمةٍ وُصِلتْ في اللفظ أفْصُلُها
عمّا عداها بفعلٍ واضح الغُرَرِ
ولا اعتبارَ بحرفٍ واردٍ أبداً
ولا ضميرٍ ولا شكلٍ لمعتبِرِ
والآنَ أتِي بها منظومةً نَسَقاً
ألفاظُها تزدري في الحسن بالدّررِ
زهرُ الرُّبى بالحِمى منذ انْجلَى زَهَرٌ
غَضٌّ كزهْر محيّا رائِقِ الزّهرِ
عُلىً أتتْ سحراً بالطّيب نفحتُها
فاحَ الدُّجى سَحَراً من عَرْفها العَطِرِ
زهرٌ حكى حسنُه صُبْحاً سَنَا زَهَرٍ
حَلَّ الحِمَى زَهْرُ أسنَى الطّيب والشّجرِ
شِمْ غَضَّ نفحتِهِ تَغْنَمْ سراجَ مُنىً
ترى الوسيمَ المحيّا من سناه بَرِي
وَسِيمَ زهْرٍ مِن أسنَى الغضِّ رائقُهُ
دعْ زَهْرَ غضِّ الحِمَى منه الرُّبَى دُرَرِي
ما أمَّنِي سَحَراً بالطيب يَنشرُهُ
إلاّ أتانِي الدُّجى في حسن مستَتِرِ
وبالحِمَى رُدْ على زهْرِ البِطاح تَجِدْ
وسيمَ غضِّ الدُّجَى يلقاك بالزَّهَرِ
غَضّاً وَسيماً بالغُصْنِ من شجرٍ
خُذْ صبحَ نفحتِه بالعَرْفِ لا تَذَرِ
ولا تدع زهرَه غضّاً فهذا مُحَيَّاهُ
سَناهُ تجلَّى تمَّ لي وَطَرِي
فاكشِفْ مُعمَّاهُما ممّا أتيتُ بهِ
واجْرُرْ بكشف المعمَّى ذيلَ مفتخِرِ
لا زلتَ مرتفعَ المقدار في نِعَمٍ
يَسِيرُ سَيْرُكَ سيْرَ الشّمس والقَمَرِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الكريم البَسطيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس335
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©