تاريخ الاضافة
الأحد، 22 أبريل 2012 08:04:16 م بواسطة المشرف العام
0 275
طويتُ بساطَ الأُنْسِ مُذْ غَابَ شخصُكُمْ
طويتُ بساطَ الأُنْسِ مُذْ غَابَ شخصُكُمْ
فماليَ مُذْ غِبْتُم سبيلٌ إلى الأُنْسِ
وأمْر ضَني شَوْقي إليكمْ وقُرْبُكمْ
شِفائي من الأمْراضِ لو صَحَّ للنّفْسِ
وقد كنت أرْجو رفعَ شوقي بكَتْبِكُمْ
فضاعفه حتى تبلّد لي حِسِّي
وكم رُمتُ أنْ أُخْفِي الّذي بي مِنَ النَّوَى
ولي أدْمُعٌ تأْبى فأُضْحِي كما أُمْسِي
وحُبُّ ابنِ عبدِ البرِّ مُنْذُ غَرسْتُه
بِقَلْبي جَنَيْتُ الجاهَ والعزَّ منْ غرْسِي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الكريم البَسطيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس275
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©