تاريخ الاضافة
الأحد، 22 أبريل 2012 08:07:46 م بواسطة المشرف العام
0 322
لِمُصابِ أندَلُسٍ تصوبُ الأدمُعُ
لِمُصابِ أندَلُسٍ تصوبُ الأدمُعُ
ولِمَا جرى فيها تذوبُ الأضلُعُ
فلها مع الأعداءِ حالٌ تُفزِعُ
تَقضِي بحسرةِ مَنْ يَرى أو يَسمعُ
وتكادُ مُهْجتُه له تَتَصدّعُ
جارَ الزمانُ على جميعِ جِهاتِها
فأباحَ حرمةَ أهْلِها لِعداتِها
أتُرَى الإلاهُ يُقيلها عَثَراتِها
ويُزيلُ ما هِيَ فيه من غَمَراتِها
بِدُنوِّ نصرٍ بالفتوحِ يُشَفَّعُ
فلقد أحالَ عدوُّها أحوالَها
حين الخطوبِ أذاقَها أهوالَها
وَأفَاضَ في أقطارِها إذلاَلَها
لمّا أباد بلُورقٍ أبْطَالَها
يومَ العَروبةِ كان فيه المَصْرَعُ
ذَهَبَ الجميعُ مُجاهدين كما ابْتَغَوْا
وحَوَوْا هناكَ مِن الشهادة ما حَوَوْا
ماذا نَكَوْا أعداءَهم مَاذَا نَكَوْا
ولَرُبَّما منهمْ أُسارَى ما افْتدَوْا
كم أمْرضُوا من خاطرٍ كَمْ أوجعُوا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الكريم البَسطيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس322
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©