تاريخ الاضافة
الخميس، 21 يوليه 2005 07:36:42 م بواسطة حمد الحجري
0 1054
من غدت مركوبَهُ لأواءُه
من غدت مركوبَهُ لأواءُه
وتلاشت بالبلا أجزاؤُه
فهو حي بقيت علياؤهُ
لم يمت من دفنت أشلاؤه
في الوغى بين نصال المصلِتين
من له في الذل يوماً جزؤ
فهو ميت ليس عنه منبئٌ
عيشة الخامل موت مرزِئُ
إنما الموت بأَن يحيا امرؤ
في ربوع الحيِّ يرعاهُ الأنين
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©