تاريخ الاضافة
الإثنين، 23 أبريل 2012 08:40:07 م بواسطة ملآذ الزايري
0 282
أَقُول وَقَد شَطَّت بِهِ غُربَة النَّوى
أَقُول وَقَد شَطَّت بِهِ غُربَة النَّوى
وَلِلحُبّ سُلطانٌ عَلى مُهجَتي فَظُّ
لَئِن بانَ عَنّي مَن كَلِفت بِحُبِّهِ
وَشَطّ فَما لِلعّينِ مِن شَخصِهِ حَظُّ
فَإِن لَهُ في أُسود القَلبِ مَنزِلا
تَكنّفه فيهِ الرِّعايةُ وَالحفظُ
أَراهُ بِعَينِ الوَهم وَالوَهم مُدرِك
مَعاني شَتّى لَيسَ يُدرِكُها اللّحظُ
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©