تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 24 أبريل 2012 01:56:01 ص بواسطة المشرف العام
0 267
مالِي أُستِّرُ وجداً غيرَ مَسْتُور
مالِي أُستِّرُ وجداً غيرَ مَسْتُور
وأَكْتُمُ الحبّ في حَلّ وتسييرِ
وَطَفَْرةُ الحبِّ لا يَخْفى تلهُّبُهَا
على فؤادٍ عليلِ القلب مَهْجور
وَمُذْ تَبِعْتُ الْهَوَى لَمْ يَثْنِنِي أحَدٌ
عَمَّا تَبِعْتُ بتَأنِيبٍ وَتَحْذِيرِ
حَتَّى عَلِقْتُ فَتىً أفْنَى الفُؤَاد بِمَا
حَوَتْهُ عَيْنَاهُ مِنْ غُنْجٍ وَتَفْتِيرِ
إذَا تَبَسَّمَ خِلْتُ الدُّرَّ مُنْتَظِماً
بَيْنَ العَقِيقِ سَنَى نَوْرٍ عَلَى نُورِ
مَنْ تَكَلَّمَ حَلَّى لَفْظهُ بِحُلىً
مِنَ الْبَيَانِ كَتَوْرِيدٍ وَتَصْدِيرِ
مَنْ رَاءَهُ مَرَّةً يَهْوَى شَمَائِلَهُ
وَيَنْثَنِي بِفُؤَادٍ عَنْهُ مَسْحُورِ
حَسْبِي عُلُوًّا فَنَائِي فِي مَحَبَّتِهِ
وَإنْ أُعَدُّ بِهَا حَيّاً كَمَقْبُورِ
فَضَائِلُ مِنْ إلَهِ الْعَرْشِ فَازَ بِهَا
فَخْرُ الْقُضَاةِ أبُو عَمْروٍ بْنُ مَنْظُورِ
العَالِمُ العَامِلُ الحَبْرُ الّذِي بَهَرَتْ
صِفَاتُهُ وَحُلاَهُ كُلَّ نِحْرِيرِ
خُلاَصَةُ الْمَجْدِ عَيْنُ الْفَضْلِ كَوْكَبُهُ
بَدْرُ الدُّجُمَّةِ مُجْلِي كُلَّ دَيْجُورِ
النَّاظِمُ النَّاثِرُ الصَّدْرُ الذي غَلَبَتْ
آيَاتُهُ كُلَّ مَنْظُومٍ وَمَنْثُورِ
بِمِثْلِهِ تَفْخَرُ الأيَّامُ إنْ فَخَرَتْ
وَتَرْتَدِي بِرِدَاءٍ مِنْهُ مَنْشُورِ
يا راحلاً في طِلابِ العِلمِ يجمعُهُ
ويبتَغِي نَيْلَ حظٍّ منه موفورِ
أقصُدْ بمالَقةٍ إن شئتَ قاضِيَها
تَحْمَدْ رحيلَكَ حمْداً غيرَ مَنْزُورِ
وتنقلبْ عن مَحطِّ الرّحل حَضْرتِهِ
مُخاطراً بالذي تلقاهُ مسرْورِ
لكنْ إذا نِلْتَ ما تَبْغيِه من أمَلٍ
وسرتَ عنه بقلبٍ غير مَوْتورِ
آثِرْ حديثاً جَدَاهُ غيرُ مُنْقَطعٍ
ودعْ حديثَ سواه غيرَ مأثورِ
واذكرْ جمالَ محّياهُ لقاصده
واتركْ جمالَ سواه غيرَ مذكورِ
واضْرعْ إلى الله في تطويل مدّتِهِ
مشفوعَ عزٍّ بتعظيمٍ وتوقيرِ
مخوّلاً نِعَماً جلّتْ مواهُبها
ما إنْ تُشانُ بتكديرٍ وتَغْيِيرِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الكريم البَسطيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس267
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©