تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 24 أبريل 2012 02:01:03 ص بواسطة المشرف العام
0 229
يا أيها الماجدُ المأمولُ جانبهُ
يا أيها الماجدُ المأمولُ جانبهُ
لحفظِ الأحباسِ من عاد ومفترسِ
الله فيها فقد ضاعت وقد خربتْ
وأصبحت في عدادِ الدُّرُسِ
وللمساجد يسري أمرُ ضيعتها
إن حقها دون أحباس البلاد نسي
وقد أتتكَ بما تلقاه شاكيةً
مع أنها وصفتْ بالعيِّ والخرسِ
ومشرفاً وشهيدين انظرنَّ لها
وناظراً طاهر الأعراض من دَنَسِ
لا زال جانب ذاك المجد مرتفعاً
مبلغ القصد منه كلُّ ملتمسِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الكريم البَسطيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس229
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©