تاريخ الاضافة
الأربعاء، 25 أبريل 2012 08:17:46 م بواسطة ملآذ الزايري
0 237
حجبَت مَسامِعَه عَنِ العُذّالِ
حجبَت مَسامِعَه عَنِ العُذّالِ
وَأَبى فَلَيسَ عَن الغَرام بسالِ
وَيحَ المتيّم لا يَزالُ مُعَذَّباً
بِخَفوقِ بَرقٍ أَو طَروقِ خَيالِ
وَإِذا البَلابِلُ بِالعشيّ تَجاوَبَت
بَعَثَت بِأَضلُعِهِ جَوى البَلبالِ
وَا رَحمَتا لِمعذَّبٍ يَشكو الجَوى
بِمَنعّمٍ يَشكو فَراغَ البالِ
نَشوان مِن خَمرَينِ خَمر زُجاجةٍ
عَبَثت بِمُقلَتهِ وَخَمر دلالِ
كَالرّيمِ إِلّا أَنَّ هَذا عاطلٌ
أَبَداً وَذا في كُلِّ حالٍ حالي
لا يَستَفيق وَهَل يفيقُ بِحالة
مَن ريقُ فيهِ سُلافةُ الجريالِ
عَلمَ العَدوّ بِما لَقيت فرقَّ لي
وَرَأى الحَسودُ بَلِيَّتي فَرَثى لي
يا مَن بَرى جِسمي بِطُولِ صُدوده
هَلّا سَمَحتَ وَلَو بِوَعدِ وِصالِ
قَد كُنتُ أَطمَع فيكَ لَو عاقَبتَني
بِصُدودِ عَتب لا صُدود مِلالِ
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©