تاريخ الاضافة
الأربعاء، 25 أبريل 2012 09:42:10 م بواسطة ملآذ الزايري
0 271
بُلِغتَ في الأَعداءِ كلّ مُراد
بُلِغتَ في الأَعداءِ كلّ مُراد
وغدا لك التأْييدُ ذا إسعادِ
وغدا الأَعادي من رياحٍ كُلمَا
هَبَّتْ بنَصْركم الرِّياحُ كعَادِ
ورمى الأَعادي للسباع فريسة
وسطا بشبل غالب الآسادِ
وكبت بجواد وأَسرى قَوْمِهِ
دُهْمٌ أتتْ من مربط الحدَّادِ
أمطَيتهم غرّ الجياد فما ابتغوا
إلا امتطاء أداهم الأقياد
طوَّقتَهم بظباك إذْ لم يشكروا
ما طُوقُوا مِنْ أَنْعُمٍ وَأَيادِ
فتحٌ لهُ أبوابُ كلِّ بشارةٍ
فتحت بِيُمْنِ البيض والأَنجادِ
إنْ كانَ قَبْلَ العِيدِ قُدِّم يَوْمهُمْ
فلَقَدْ غدا مِنْ أفضَل الأَعْيادِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
حازم القرطاجنيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس271
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©