تاريخ الاضافة
الأربعاء، 25 أبريل 2012 10:26:22 م بواسطة ملآذ الزايري
0 226
لم يدرِ من ظنَّ الحياةَ إقامة
لم يدرِ من ظنَّ الحياةَ إقامة
أنَّ الحياةَ تنقُّلٌ وترحُّلُ
في كلّ يومٍ يقطعُ الإِنسانُ منْ
دنياهُ مرحلةً ويدنو المَنْهَلُ
فإذا يفارقُ دار منشأه امرؤٌ
فله إلى دارِ المَعَادِ تنقل
ووجودهُ الثاني يبلّغه إلى
ما لا يبلّغه الوجودُ الأول
يحظى السَّعيدُ به بطولِ سعادةٍ
وأخو الشَّقاوةِ للشَّقاوةِ يُنْقَلُ
لا تأسفنَّ لفرقةِ الدُّنيا فما
تلقاه في أُخراكَ عنها يَشْغَلُ
لا تبكِ إشفاقاً لما استدبرتَهُ
ولتبكِ إشفاقاً لما تَسْتَقْبِلُ
يا ربِّ حَقِّقْ في رضاكَ رجاءَنا
فرضاكَ أفضلُ ما رجاهُ الأفضلُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
حازم القرطاجنيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس226
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©