تاريخ الاضافة
الجمعة، 27 أبريل 2012 06:16:34 م بواسطة المشرف العام
0 179
سَقى اللَهُ الجَزيرةَ مِن مَحَلٍّ
سَقى اللَهُ الجَزيرةَ مِن مَحَلٍّ
فَقَد حَسُنَت لِقاطِنِها مَراحا
وَطافَ بِها طَوافَ الصلّ نَهرٌ
كَما أَبصَرتَ في خَصرٍ وِشاحا
وَرُبَّ عَشيّةٍ فيهِ طِفقنا
نرودُ الظلَّ وَالماءَ القَراحا
وَقَد ضَرَبَ الضَريبُ بِها قِباباً
عَلى الأَدواحِ أَبَهَجتِ البِطاحا
وَكانَ جَنابُها يَخضرُّ آسا
فَأَصبَحَ وَهُوَ مَبيضٌ أَقاحا
كَأَنّ الخضرَ مَرَّ بِهِ يَميناً
وَمَدَّ عَلَيهِ جبريلٌ جَناحا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
مرج الكحلغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس179
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©