تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 28 أبريل 2012 09:25:09 ص بواسطة المشرف العامالسبت، 28 أبريل 2012 09:27:44 ص
0 315
مَن ذا يُجاريكَ في قولٍ وفي عمل
مَن ذا يُجاريكَ في قولٍ وفي عمل
وَقَد بدرت إلى فضلٍ ولم تُسلِ
ما لي بِشكر الّذي نظّمت في عنقي
مِنَ اللآلي وما أوليت من قبلِ
خَلّيتني بِحلى أصبحت زاهيةً
بِها عَلى كلّ أُنثى مِن حلى عطلِ
لِلّه أَخلاقك الغرّ الّتي سُقِيَت
ماء الفراتِ فرقّت رقّة الغزلِ
أَشبهت مروان مِن غارَت بَدائعهُ
وَأنجدت وَغَدت مِن أحسن المثلِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
مريم بنت يعقوب الأنصاريغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس315
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©