تاريخ الاضافة
الإثنين، 30 أبريل 2012 09:47:51 م بواسطة المشرف العام
0 192
ضلَّ امرؤٌ للدِّنانِ إنشا
ضلَّ امرؤٌ للدِّنانِ إنشا
ثم لها بعد ذاكَ زَفَّت
وَللكؤوسِ الَّتي عليهِ
منها عروسُ المُدامِ زُفَّت
بُعداً لرأي الغواة فيها
ومن إليها عينيهِ لَفَّت
يزعم شُرَّابُها سَفاهاً
إِذا لهم نُظِّمت وَصُفّت
بأنَّها رأسُ كلِّ عيشٍ
قَد أخلَصَتهُ لهم وَصَفّت
كَم قتَلَت مُسرِفاً علَيها
فأنحَلَت جسمَه وَشفَّت
وَكَم به أظهَرَت سَفاهاً
فأحرقت حاسداً وشفَّت
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن أسد الفارقيغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي192
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©