تاريخ الاضافة
الجمعة، 4 مايو 2012 06:52:52 م بواسطة المشرف العام
0 211
من مبلغٌ عنّي أطفالي
من مبلغٌ عنّي أطفالي
أنيَ قد فزتُ بآمالي
حيثُ ظهيرُ الملكِ في دَستِه الس
سامي وفي مَجلسه العالي
بالفضلِ أستشفعُ لا غيرِه
والفضلُ في أسواقهِ غالِ
يسرُّني بِشرٌ لهُ ظاهرٌ
بأنّه يُصلِح أَحوالي
وفي اسمِه الميمونِ فألٌ وما
خابَ الذي يعملُ بالفَالِ
لمّا تأمَّلتُ عُلاه التي
عَن وصَفِها تَقصرُ أقوالي
تُهتُ فلَو أَنّي امرؤٌ يَرتضي
قولَ الحلوليةِ في الحالِ
لكنّني أعرفُ ربّي الذي
يَجلُّ على مِثلٍ وأشكالِ
لكنّه نورٌ من اللهِ في
جِسمٍ كريم طاهرٍ عالِ
يا أيها الصَّدرُ العميدُ الذي
لكلِّ فِعلٍ فاحشٍ قالِ
انظر إلى الفضلِ الذي صُغتُه
فيهِ وقابِلهُ بأفضالِ
أقبلتُ من جَيٍّ إلى بابِكَ الس
سامي وأقبلتَ لإقبالي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن الهباريةغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي211
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©