تاريخ الاضافة
الأحد، 6 مايو 2012 07:11:21 م بواسطة المشرف العام
0 214
يا شاعراً أودعت أنامله
يا شاعراً أودعت أنامله
در القوافي كتابه النبوي
دعوة عبدٍ صحت مودته
لا رافضي غثٌ ولا أموي
يهواك من ذاته أخو كلفٍ
مثلك من حب مثله وهوي
وفتية جاءهم كتابك وقد
أشبع من معجزاته وروي
ما نشرت طيه الأكف فدتك
النفس إلا كف الأسي وطوي
فبت فيهم عين الصفي كما أص
بحت حلف التيمي والعدوي
ونلت فوق الذي تشاء وقد
دوفع كلٌ عن حقه ولوي
ولو كشفناك لم تكن حلبياً
قط في مذهبٍ ولا حموي
لو كان إبليس قبل لاح له
آدم من نقش فصك الغروي
لخر ما شئت ساجداً وعنا
لله طوعاً وكان غير غوي
فأي وجهٍ رآك ناظره
فازور لا مقبل به وزوي
والدهر قد مات منك حادثه
خوفاً فأنى تكون غير سوي
باكٍ على ما عراك من سغبٍ
فعل امرءٍ جاع برهةً وطوي
وكدت جوعاً تموت في حلبٍ
لولا صفايات المطبخ الصفوي
وفي ابن يحي مكارم كسفت
كل شريفٍ بفخرها علوي
الحاتمي الندي الذي نشرت
يمينه بالعطاء كل تو
لولاه شاد العلي تكرمةً
لانهد بخلاً بنيانها وهوي
وما عسى أن تقول في رجلٍ
داءٌ يديه بالمكرمات دو
ريان من علمه ونائله صبٌ
بما قيل عن نداه جو
عجبت منه كيف احتوى قصب
السيف وفيه الكمال كيف حوي
وغير مستحسنٍ إذا نقل الإحسان
يوماً عن غيره وروي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن قسيم الحمويغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي214
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©