تاريخ الاضافة
الأحد، 6 مايو 2012 08:50:28 م بواسطة المشرف العام
0 283
هُوَ النَّادي وأَنتَ به أُنادي
هُوَ النَّادي وأَنتَ به أُنادي
فيامروي الحيا موري الزنادِ
لسانك أَم سنانك دار فيما
أَراه من الجدال أَو الجلادِ
يبرز في اطِّلاع واضطلاع
وتبرز في اتِّقاد وانتقادِ
وكم لك في الفصاحة من أَياد
ملكت بها الفخار على إِيادِ
قريض يدعيه الجو زُهراً
ينظمها بأَجياد الدآدي
وترسيل يراه الروض زهراً
ينثّره براحات الوهادِ
من الشعراءِ أَضحى فيك قلبي
يهيم صبابة في كل وادِ
تخذتك من صقلِّية خليلا
فكنت الورد يقطف من قتادِ
وشمتك بين أَهليها صفيّا
فكنت الجمر يقبس من زنادِ
وما هي إِذ تحوزك غير صدر
حتى الأَضلاع منك على فؤادِ
فإِن وسعتك حيزوماً وآلا
فما ضاقت حيازيم البلادِ
مرادي أَن أَراك ولست أَشدو
عذيرك من خليلك من مرادِ
بأَرضٍ نعمة النعمان فيها
تزاد لمن يقصر عن زيادِ
وإِنِّي عنكَ بَعْدَ غَدٍ لَغَادٍ
وقلبي عن فنائِكَ غيرُ غادِ
فأَبْعَدَ بُعْدَنَا بُعْدُ التَّدانِي
وَقرَّبَ قُرْبَنَا قُرْبُ البِعادِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن قلاقسغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي283