تاريخ الاضافة
الخميس، 21 يوليه 2005 07:59:13 م بواسطة المشرف العام
0 895
ومستأنس بالحب موصول كربةٍ
ومستأنس بالحب موصول كربةٍ
يرى الحب من محبوبه خير قربة
به أنسه والوحش من كل صحبة
ومستوحش لم يُمسِ في دار غُربة
ولكنه ممن يحب غريبُ
رأى الصد والهجران منه وضيرَه
فسار على قصد التوحش سَيْرَه
وصار غريبَ الدار لم يدرِ خيرَه
طواه الهوى واستشعر الوصل غيره
فشطت نواهُ والمزار قريبُ
فلا أُنسَ في دار تلاشى سرورها
وإن يك قد آوتك فيها قصورها
فلا وطن إن صدّ عني نَفُورها
سلام على الدار التيلا أزورها
وإن حلها شخص إليَّ حبيبُ
لقد أبعدتني حُورها وبدورها
وإن قربت مني رُباها ودُورها
سلام عليها لو تناءى مزورها
وإن حَجبت عن ناظِريَّ ستورها
هوىً تحسنُ الدنيا به وتطيبُ
فيا رحمةً للصب طالت به النوى
وإنَّ عزيز القوم في شَرَك الجوى
خَضوع لأمر الحب مطّرح القوى
وإنَّ خضوعَ النفس في طالب الهوى
لأَمرٌ إذا فكرت فيه عجيبُ
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©