تاريخ الاضافة
الخميس، 21 يوليه 2005 08:06:32 م بواسطة المشرف العام
1 1153
بتقوى الإله نجا من نجا
بتقوى الإله نجا من نجا
وفاز وصار إلى ما رَجَا
ومن يتق الله يجعل لهُ
كما قال مِن أمره مخرجا
ويرزقه من حيث لا يحتسب
وإن ضاق أمر به فرَّجا
وأيُّ الخلائق إلاَّ غدا
إلى الله مفتقراً أحوجا
فبالله فاستغنِ عن خلقه
فلا نفع من غيره يرتجى
ووجِّه بصدق إلى بابه
فلم يلفه مرتجٍ مرتجا
إليهِ التجئ وارتج إنَّهُ
هو المرتجى وهو الملتجا
وكن إن توالت إليك الهمو
مُ مَليّاً بذكراه مستبهجا
ونفسك من شؤمِها صَفِّها
وكن لدسائسها مُخرِجا
ومن ذُلِّ عصيانهِا أخرجْ بهَا
إلى عز طاعةِ ربِّ الحجا
إذا خلت النفس من اثمها
تجلى الضُّحى وتولى الدُّجى
ونفس الفتى مسكن مظلم
ومن يُحْيِه بالتقى أسرجا
ومن يَحْظَ من رَبّه بالهُدى
نجا والموفّق من قد نجا
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©