تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 26 يوليه 2005 07:04:00 م بواسطة المشرف العام
0 762
مَنْ مسعدٌ لحليف الوجد والكمد
مَنْ مسعدٌ لحليف الوجد والكمد
ناءٍ عن الأهل صفرِ الكف منفردِ
أضاعه الأهل بالإِهمال فما تّضعت
أحوالهُ عن مقام الوصل والمددِ
يبيت يرعى نجوم الليل أين سرت
والصبح ينضي إليه صارمَ النَكَدِ
والسقم أنحله والصبر أمحلهُ
فعاد نضواً بلا جِلْدٍ ولا جَلَدِ
أبعْدَ أحبابه شيءٌ يُسرُّ به
وهم شِفَاهُ وأسنى عيشِه الرغَدِ
والجِسم منتعش بالروح ما بقيت
فيه ولا نفع بعد الروح للجسدِ
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©