تاريخ الاضافة
الجمعة، 3 يونيو 2005 07:10:04 م بواسطة المشرف العام
0 1184
اشاقتك المعارف و الطلول
أشاقتـك المعـارف والطلول
عَفَوْنَ وخفّ منهـنّ الحمـول
نعم فذكـرت دنيـا قد تقضّت
وأيّ نعيـم دنـيـا لا يـزول
أسائـل دار بثنـة أين حلّـت
كأن الـدار تخبـر ما أقـول
فمـن هـذا يبلّغهـا رسـولاً
كذاك لكـل ذي حاج رسـول
فيسألهـا وينظـر هل إليهـا
لخلـوة ساعـة منها سبيـل
وقلت لها: اعتللت بغير ذنـب
وشرّ الناس ذو العلل البخيـل
ففاتيني إلى حَكَـمٍ من اهلـي
وأهلـك لا يحيـف ولا يميـل
فقالـت: أبتغي حكما من اهلي
ولا يدري بنا الواشي المحول
فولّينـا الحكومـة ذا سجوف
أخـا دنيـا له طـرف كليـل
فقلنـا: ما قضيـت به رضينا
وأنت بما قضيـت بـه كفيـل
قضـاؤك نافـذ فاحكـم علينا
بما تهـوى ورأيـك لا يفيـل
فقلـت لـه: قُتِلْتُ بغير جـرم
وغِبُّ الظلـم مرتعـه وبيـل
فسل هذي: متى تقضي ديوني
وهل يقضيك ذو العلل المطول؟
فقالـت: إن ذا كـذب وبطـل
وشـرّ من خصومتـه طويـل
أأقلتـه ومـا لي من سـلاح
ومـا بي لـو أقاتلـه حويـل؟
ولـم آخـذ لـه مـالا فيلفى
لـه ديـن علـيّ كمـا يقـول
وعند أميـرنا حكـم وعـدل
ورأي بعـد ذلـكـم أصـيـل
فقال أميـرنا: هاتوا شهـودا
فقلـت: شهيـدنا الملك الجليل
فقـال يمينهـا وبذاك أقضي
وكـل قضائـه حسـن جميـل
فبتّت حلفـة مـا لي لديهـا
نقـيـر أدّعيـه ولا فـتـيـل
فقلت لها وقد غلب التّعزّي :
أما يُقضى لنا يا بثـن سـول؟
فقالـت ثم زجّت حاجبيهـا
أطلت ولسـت في شيء تطيـل
فلا يجدنّك الأعـداء عنـدي
فتثـكـلنـي وإيـاك الثكـول
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
جميل بن معمرغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي1184
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©