تاريخ الاضافة
الخميس، 11 يناير 2007 04:25:18 م بواسطة حمد الحجري
0 682
وَشَمولٍ أَرَّقَها الدّهُر حَتّى
وَشَمولٍ أَرَّقَها الدّهُر حَتّى
ما تُوارى قَداتُها بِلَبوسِ
وَردَةُ اللَونِ في خُدودِ النَدامى
وَهيَ صَفراءُ في خُدودِ الكُؤوسِ
وَكَأَنَّ الشُعاعَ مِنها عَلى الكفَْ
فِ جِسادٌ عَلى مَداكِ عَروسِ
لَطُفَت فَاِغتَدَت تَحِلُّ في الأَج
سادِ مِن لُطفِها مَحَلَّ النُفوسِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
العكوكغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي682