تاريخ الاضافة
السبت، 22 ديسمبر 2012 09:15:05 م بواسطة حمد الحجري
0 345
قد جدّدت يا صاح أحزاننا
قد جدّدت يا صاح أحزاننا
وانحلت بالبين أبداننا
لفقد مولىً قَلَّما قد أتت
بمثله في الناس أزماننا
فتىً بكته اليوم عين العلى
فكيف لا تبكيه أجفاننا
يا صاح إن جئت ضريحاً به
يتلى مدى الأيام قرآننا
فاسأل له عفو الإله الذي
في بحره يغرق عصياننا
وقل لمن يسأل تأريخه
قد حلَّ في الخلد سليماننا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد جواد عواد البغداديغير مصنف☆ شعراء العصر العثماني345