تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الجمعة، 18 يناير 2013 05:55:36 ص بواسطة السيد عبد الله سالمالجمعة، 18 يناير 2013 09:33:51 ص
0 349
محمد لاقى عليها المسيح
فلسطين جرح بصدر السحابْ
وحقدٌ يؤز الربى والهضابْ
ودقٌ يضجُّ على كل بابْ
سمعت به صولة الزاحفينْ
تذيب الأسى من جباه السنينْ
وصوت الجبابرة القادمينْ
تردده شهقات الترابْ
وتشدو به خيمة اللاجئينْ
فلسطين في الأرض كبر جريح
وترنيمةٌ رددتها السفوحْ
محمدٌ لاقى عليها المسيحْ
وردا إلى خطوة التائهينْ
رياح المذلة في العالمينْ
وتيه المضلة في الضائعينْ
ومهما تواروا بزيف المُسُوحْ
ستستلُّهم نقمةُ الثائرينْ
* * *
سيمشي إليهم زئير الرياحْ
منايا مكفَّنةً بالصباحْ
تصبُّ بها الشمس فوق البطاحْ
سواد المصير على الغاصبينْ
وريح الزوال على الظالمينْ
وتصعقهم فجأة الغاضبينْ
على وطنٍ تُربهُ مستباحْ
ألمت به حفنة الغادرينْ!!
التائهون


شعر

محمود حسن اسماعيل



وزارة الثقافة
المؤسسة المصرية للتأليف والنشر
دار الكاتب العربي للطباعة والنشر





الطبعة الأولى
يونية 1967
(سيمشي إليهم زئير الرياح)
(منايا مكفَّنة بالصباح)
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمود حسن أسماعيلمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث349