تاريخ الاضافة
السبت، 30 مارس 2013 11:59:00 م بواسطة ذ بياض احمد
0 375
عابر
ويطل المطر
على وسمة الروح
والطريق تتنفس لغة الماء والتراب
ويتبلل ريقي
بابتسامة حياة الأرض
انظر إليك لحظة
كغربة في شاطئ
كرحلة موج
وترسم شفتاك ذاك الو هاد المقنع ليروي تفاصيل رحلة عكرها الظنون
أمشي خطوات
اقتفي أثار الحلم
ومكنسة فضائي
تكنس غبار الليل
نحو جزيرة معقمة
بسر الأشواق
اقتني نورا لأزكي مداري
اسرق من الوقت
خليل دمي
وبريق الخلاء
يلفظ الوحشة
وهواء كعفن الخبز
كفطير يابس
يفترش انفي
مخيلتي تترجم
الحزن في عينيك
ورعشة الضباب على جفنيك
حين يثمر الوهم
أيها السر المائل
مع غروب الشمس
كم قاومت
مند لجة الصباح
لتطعم
السماء نجوما في الليل
والطريق فانية
في رعشة النخيل
كتبت أشواقا
كصبح لامع
وقتلت يأسا دامع
على أبواب النصل
ونزيف الحكاية
يعبر متني
وأنا العابر
يكسو جفني
ذكريات مملة
ومخيلتي كتب متراصة
قتلني بعضها
لأحيى
وأسير في المنعرجات
الثم وهاد الحرية
على اكف صبية
واعين غائرة
تتطلع إلى المدى
وضيق الوقت
لا تسعني الطريق
أسير
في صحوة المناجل
وغياب السنابل
لأطعم حظي
وأوحي للكلمات سري
ورقمي لا اعرفه
اعرف نشيد الضاحية
وتاريخ القرون المسننة
نسيت بدايتي
ذابت مع أول شمعة
والقرءان
على تراتيل جدي
يتوالى الصمود
افرغ اللحظات المتناهية
كعيد اخرس
مل رائحة الطين
وابحث عن نفسي في غيابي
عابر
وتلاحقني الطريق
لغتي
ذاكرتي
وصوت البنادق
ومطرقة الأحجار
وآهات دفينة
والمدن السابحة
نحت الغمام
مع قهوة المساء
أتجرع نهاية نهار
وألون ذاكرته في عروقي
كطيف بدون ألوان
عابر
اقرأ
لأكتب على الشطان الفارغة
رمال حظي
وبعد الزمان عن عيني
اكتب شعرا
على مساحة خدي
وتسكنه الرياح
ولا يفهمه
غيري
لا يفهمه
غيري
وأنثى الأوراق
وهي تعاق
حبري
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
ذ بياض احمدذ بياض احمدالمغرب☆ دواوين الأعضاء .. فصيح375
لاتوجد تعليقات