تاريخ الاضافة
السبت، 4 يونيو 2005 04:54:02 ص بواسطة المشرف العام
1 1100
فقدان ذاكرة
أنا حينما أنساكِ أذكــــرُ كِ
وإذا هَجَرْتُ العمرَ أهجرُ كِ
يا مَن كأنَّ البدرَ يحسدُ كِ
أهو المُصَوِّرُنِي مُصَوِّرُ كِ؟
ولهذهِ الشفتين ِ خادمة ٌ
عينٌ على الأيام ِ تفرِضـُــكِ
غصنٌ من التفاح ِ يسرقكِ
ونضارة ُ النسرين ِ تحرِسُكِ
ولغابةِ الزيتون ِقافلة ٌ
تأتي إلى عينيكِ تعبدُكِ
وإذا بكى القداحُ من ظمأٍ
لن يرتوي إلا ّ ومِن فمِـــــكِ
والتوتُ لمّا أثمَرَتْ نَطقتْ
هيّا استريني الله ُ يَسْـتــُــــرُكِ
لمّا طيورُ الحبِّ أعْجَبَها
منكِ الحديثُ أتتْ تقلـِّــــــدُكِ
والوزّ ة ُ البيضاءُ تـُعْجبُها
خطواتـُكِ الأحلى ومشيَتكِ
الحبُّ في تأريخ ِ عائلتي
يعني الوجودَ فكيفَ أُنكِرُكِ
وأنا هنا لا شئَيَخْدَعُنِي
إلا ّ إذا الأيامُ تخدَعُكِ
هل يا ترى أصبحتِ سيدة ً؟
وأنا أبيتُ الليلَ أنطرُكِ
هل بعدَ عشر ِسنينَ مَضَتْ
ألقاكِ في بيتي أ قبّــِلـُــكِ
لو مقلتي نَظَرَتْ مُشارِكــَة ً
قلبي لكادَ القـــلبُ يَخْطفـُكِ
وإذا خرَجْتِ البيتُ يسألنِي
وإذا دخلتِ البابُ يَسْألـُـكِ
الله ُ... ماذا لو أراكِ غــــدًا
في غابـــــةٍ تمتدّ ُ لي يَـدُ كِ
بالله ِمن حزني ومن قدري
هيّا خذيني من هواكِ لكِ
أحلامُنا مثلَ الطيور ِ أتتْ
شوقا ً لترسُمَنِي وترسُمَكِ
وسفارتي ما كنتُ أسْحَبُها
من حُبِّـكِ الباقي وأترُكُـكِ
يا كلَّ ما عنديوسيدتي
مَن صار لمّا غِبْتُ سَيِّدَكِ ؟
هل كان مثلي , هل يُقدِّسُكِ؟
أ مْ مِثلَ باقي الناسِ ِ يَحْسَبُكِ ؟
أ تـُـقدِّمينَ الشايَ صاغرة ً
والشايُ مِن صِغـَرٍ يُـقدِّمُـكِ ؟
حتى السجائرُ لو يُدَخنُها
فكأنما فيها يُدَخِّنُــكِ
وإذا أتى وقتُ الطعام ِأتى
أكلَ الطعامَ وراحَ يَشرَبُكِ
وإذا كتَبْتِ رسالة ً وقفتْ
شتـّى خواطرِهِ لِتقرَأ كِ
لو كنتِ في قفص ٍ أُخلـِّصُكِ
ولِمَا مضى منهُ أُهرِّبُكِ
للعهدِ لمّا كنتِ طالبة ً
كانت عيونُ الناس ِ تحْمِلكِ
والطالباتُ هناك تأخذكِ
وعيونُنا منهن َّتأسُرُكِ
وكأنكِ المصباحُ في زمن ٍ
كانتْ بهِ الأقمار ُ ترصُدُكِ
قد كنتِ كالألحان ِ صامتة ً
وعيونُكِ السوداءُ تفضحُكِ
وأنا أدورُ وراءَ سلسلةٍ
حلقاتـُها كانت تـُمَـثـِّـلـُكِ
فإذا دخلتِ البابَ أغلقـُهُ
وإذا فتحتِ البابَ أدخُلكِ
يا جَنّة ً لو مُتُّ أسـكـُنـُها
قد مُت ّ ُ والشيطانُ يسكنكِ
يا أعذبَ الكلماتِ في لغتي
هل تذكرينَ عيونَ شاعرِكِ؟
لا بَلْ نسيتِ عيونَهُ عَدَماً
الله َلا تـَنْسَيْ .. أُحَذرُكِ
الحبُّ علـَّمَنِي أرافِقـُـكِ
فإذا قتلتِ الحُبّ َ أشكرُ كِ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
وحيد خيونوحيد خيونالعراق☆ دواوين الأعضاء .. الشعر الفصيح1100
لاتوجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©