تاريخ الاضافة
الخميس، 18 أبريل 2013 09:13:40 م بواسطة حمد الحجري
0 656
زالَ عَن قَلبي تَوَلُّهُ الفَنا
زالَ عَن قَلبي تَوَلُّهُ الفَنا
وَصَفا أَمري
إِذ غَدا لي كُلُّ رَبعٍ وَطَنا
وَاِنتَفى نكري
كُلُّ ماءٍ قَد حَوَتهُ شربَتي
فَأَنا رَيّان
لَستُ يَوماً أَحتَسي مِن خَمرَتي
وَأَنا نَشوان
مَن رَآني ثابِتاً في حيرَتي
ظَنَّني وَسنان
لَم أَزَل بَينَ هُناكَ وَهنا
دائِماً أَسري
وَأَزجّ الفَقرَ في عَينِ الغِنا
إِذ هما سري
مِن جُيوبي كُلُّ طِيبٍ عَبقا
عِندَ إيقاني
عَجَباً كَيفَ يُنافيني البقا
فَأرى فاني
وَوُجودي كُلُّ شَيءٍ سَبَقا
لَيسَ لي ثاني
شارِباً ألفى وَمَشروبي أَنا
وَأَنا غَيري
وَإِذا غَيري بَدا فَهوَ أَنا
لِلَّذي يَدري
إِذ بُطوني يَقتَضي لي ساتِراً
في مَقامِ البَينِ
وَظُهوري يَبتَغي لي مُبصِراً
في ضِياءِ العَينِ
فَأَنا في البَينِ وَالعَينِ أَرى
واحِداً في اِثنَينِ
ظاهِراً مِنّي ما قَد بَطنا
فَاِعرَفوا قَدري
مَن رَآني يجتَني زَهرَ الجَنا
مُدَّةَ العُمرِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الحراقالمغرب☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث656