تاريخ الاضافة
الأربعاء، 10 أغسطس 2005 07:19:12 ص بواسطة المشرف العام
0 796
بوركتمُ يا أهل ذاك المنزلِ
بوركتمُ يا أهل ذاك المنزلِ
وثبتّمُ في نعمة لم ترحلِ
لم تنزل الأحزان في أكفافه
والدهر عن تغييره في معزلِ
إن الكرام بجوده قد شيدوا
أركانه فرسَتْ ولم تتزلزلِ
وإذا الغريب أتى نزيل دياركم
سلبوه ذكر حبيبه والمنزلِ
لله ما أفضى نوالَ كفوفهم
قد صار يعرف كفّ كل مؤمِّلِ
لله بحر ندى وعلم زاخرٍ
فضح البحور بسيبه المتهللِ
ذاك الامام ابن الكرام محمد
قطب الأئمة يا له من أفضلِ
هو عين مذهبنا وحجتنا به
نسمو على هام السِمّاك الأعزلِ
كهف العلوم خفيِّها وجليِّها
لا زال منفرداً بحلَّ المشكلِ
الحمد لله الذي افنى به
ما زخرفوا من قول كل مفضلِ
أحيى أصول الدين بعد ذوائها
فجزاؤه الفردوسُ أشرفُ منزلِ
حاز المحامد من نقىً وتنسّكٍ
وشجاعةِ وسماحة وتفضلِ
فبكفه رزق الورى وبسيفه
حتف العِدا عند النِدا والجحفلِ
وإذا صدا قَرْنُ البغاة بقرية
أهدى إليه سحائباً من أنصُلِ
إن سلَّ سيفاً لم يردّ بغمده
حتى الدِّما تروي مكان الممحلِ
لبسَ المهابة والجلالة والعلا
فبذا ارتقى شرف المقام الأكملِ
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©