تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 17 فبراير 2007 03:32:31 م بواسطة سيف الدين العثمانالسبت، 17 أبريل 2010 09:07:57 ص
0 1757
رؤيا
رؤيا منام ...ربّ حلم في الكرى
فيه تلوح حقلئق الأشياء
أني حلمت كأنما أنا سائر
في روضة خلابة غنّاء
النور مفروش على طرقاتها
والعطر في النسمات والأفياء
والعشب فيها سندس متموّج
والجوّ أضواء على أضواء
وإذا بصوت كالهرير يطنّ في
أذني، وأنياب تصر ورائي
فأدرت طرفي باحثا متعجبا
مما سمعت ،ولست في بيداء
فأذا ورائي في الحديقة نابح
ضاري المحاجر ضامر الأحشاء
كادت تطلّ عروقه من جلده
وتطلّ معها شهوة لدمائي
أشفقت يعلق نابه بردائي
فرفسته غضبا فطار حذائي
فطوى نواجذه عليه كأنما
عضّت نواجذه على العنقاء
ومضى به لرفاقه فتهلّلوا
وتقاسموه ،فكان خير عشاء
لا يعجبن أحد رآني حافيا
أبلت نعالي ألسن السفهاء ...
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
إيليا أبو ماضيلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث1757