تاريخ الاضافة
الجمعة، 28 يونيو 2013 09:56:14 م بواسطة حمد الحجري
0 194
جاد الحيا وازينَّت مصرُ
جاد الحيا وازينَّت مصرُ
يوم احتفظى بك مهدك الطهرُ
يوم أفَاض الدهر نائله
فيه وقرت أنجمٌ زهرُ
والنيل صفَّق والهزار شدا
ونضال العذار وأينع الزهرُ
وجرى النسيم مسلسلا عطراً
والشعر رقّ ورقرق النثر
وتفاخرَ التاريخ مكتتبا
بصحائف آياتها كُثر
عيد الكنانة عيدك الأسمى
كرماَ وعصر نهوضك العصرُ
عصرُ المعارف ساغ موردُها
ولها بكل مفازة ثغرُ
والفن عاد لو كره وعَلَت
رأساً لدى تمثالها مصرُ
ومطارفُ العمران كاسيةٌ
أرجاءها لم يعدُها قفرُ
والعدلُ ممدود سرادقهُ
والعطف والإحسان والبرُّ
ومآثرٌ غراءُ بادرةٌ
لم يحصها عدٌّ ولاحصرُ
لم تألُ جهداً أو تَدَع أمَلاً
إلا بذَلت وحّك النصرُ
اليومَ مصر ترّنحت طربا
تلهو كأّن قد مسَّها سُكُر
لكنها الذكرى تُعاقِرُها
والذكرُ خمر دونه الخمرُ
ايهاً فؤاد النيل أنت له
ولك الولاءُ المحض والأمرُ
إن ينس عهدا مرّ من قِدمٍ
لا ينسَ ملكاً خيره وفرُ
ولَنِعم ملكٌ أنت بهجته
راقَت به آلاؤُك الغُرُّ
جاءت له حكلُّ المنى ذُلُلاً
ويسيرُ في مرضاتِه الدَّهرُ
يجرى الرخاء على جوانِبه
جَرى الخواطر خالها الفكرُ
لا زَالَ ملكُك ناميا أبداً
ومطالع الفاروق تفترُّ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
بركة محمدمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث194