تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الجمعة، 2 أغسطس 2013 10:59:50 م بواسطة حمد الحجريالسبت، 3 أغسطس 2013 01:47:37 م
0 608
بِأَبي أَفدى قَتيلاً بِالطُفوف
بِأَبي أَفدى قَتيلاً بِالطُفوف
نَهبت أَحشاءهبيض السُيوف
يَوم نادى وَعَلى السَيف اِنحنى
أَيُّها القَوم انسبوني مَن أَنا
فأَجابوه بِأَطراف القَنا
وَإِلَيهِ زحفت تِلكَ الصُفوف
بَينَ مَن يَطلب في ثار أَبيه
وَمَن استتبع في الشرك ذَويه
فَأَحاطَت زمر الأَعداء فيه
فَهوَ فَرد وَأَعاديهِ أُلوف
كرّ فيهم كر من ملَّ الحَياة
وَيَرى نَيل الأَماني في المَمات
أَحدقت فيهِ مِن الست الجِهات
بِالقَنا ناس وَناس بِالسُيوف
فَأتاه السَهم مِن كف لَعين
ما تَعدى دُون أن صك الجَبين
فَنعى مَصرعه الرُوح الأَمين
وَلَهُ الشَمس اِرتَدَت ثَوب الكُسوف
يا إِمام العَصر طال الاستتار
وَمِن القَتل يَعدُّ الانتظار
كَيفَ تَرضى بِدَم السَبط جَبار
بَينَ قَوم هُم عَلى الشُرك عكُوف
لَم يَفدنا لَطمنا راحاً بِراح
لا وَلا ينفعنا طُول النِياح
فَمتى نَلطم بِالبيض الصِفاح
أَوجهاً قَد جدعت مِنا الأُنوف
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
جعفر الحليالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث608