تاريخ الاضافة
الخميس، 11 أغسطس 2005 02:28:12 م بواسطة المشرف العام
0 743
الناس هزلَهم عرفتُ وجِدَّهم
الناس هزلَهم عرفتُ وجِدَّهم
ودريت ميلَهمُ إلي وصدَّهم
جرّبتهُم فَطِفقتُ أشكو مدَّهم
أشكو أناساً أَضمروا لي وُدَّهم
حتى إذا ملكوا قيادي جاروا
فبقيت منهم في أسى متخيّرا
وغضضت طرفاً عنهم متحيرّا
فكأنني في سكرة مما أرى
لا توقظني ان هجعت من الكرى
حتى يُغرّدَ في الصباح هزار
أفدي الذين نأوا بقلبي كلما
ذكراهم خطرت جرى دمعي دما
منهم توحشت الخواطر والحِمى
ذهب الذين أحبهم عني فما
رجعوا ولا عنهم أتت أخبار
لا زال قلبي للأحبة ميلُهُ
وبإثرهم ينهلُّ دمعي سيله
فالأنس بعدهم تعذّر نيلُهُ
إنَّ الحمى من بعدهم لا ليله
ليلٌ ولا سُمَّاره سُمّار
فالآن جفني لا يفارق سهده
وحشاي يجهد والكابة جهده
آهاً لصبٍّ ليس يعرف مهده
أخذ الفتى لما تذكر عهدهُ
يبكي فتقرأ دمعَه الأنظار
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©