تاريخ الاضافة
الخميس، 11 أغسطس 2005 06:02:16 م بواسطة مرام
1 772
وداعــاً خير جـــيرانـي
وقفت بدار جيراني
أُسائلها بكتمانِ
أُسائلها فما نطقت
وحال الدار أبكاني
يجول بساحها فكري
وأذكر عهد إخواني
سألت طيورها لما
ذكرت قديم أزمانِ
أعيدوا شدوكم هيا
أحيلوها لبستانِ
فقالوا كيف نعمرها
بشدوٍ أو بألحانِ
ديار قد غدت مأوى
لجرذانٍ وغربانِ
وجاء الليل مدرعاً
ببئسٍ ثوب أحزانِ
سألت النجم في ولهٍ
أما أبصرت إخواني؟
ألست تسير في العليا
وتدري أين خلاني؟
تكدر وجهه الباهي
وقال بصوت ولهانِ
أيا من جئت تسألني
لقد هيجت أشجاني
لقد ساروا وقد سلبوا
عيوني بل ووجداني
لقد تركوا مآثرهم
وباعوها بأثمانِ
أرادوا هجر قريتنا
إلى رملٍ وكثبانِ
أيا أهلي لكم قلبي
لكم عيني وشريانِ
فلن أنساكمُُُ أبداً
بسري أو بإعلانِ
رعاكم ربنا دوماً
فأنتم خير جيراني
حين انتقل جيران الشاعر من سكنهم المجاور له إلى سكنٍ ناءٍ عنه قال هذه القصيدة
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالرحمن اليازجيالسعودية☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث772
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©