تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأحد، 25 فبراير 2007 11:56:27 م بواسطة سيف الدين العثمانالإثنين، 21 نوفمبر 2011 12:49:44 م
0 498
كأني موفٍ للهلاكِ عشية ً
كأني موفٍ للهلاكِ عشية ً
بأسفلِ ذاتِ القشع منتظر القطر
وأنّتنّ تلبسَ الجديدة بعدما
طردتُ بطيّ الوطبِ في البلقُ والقفرِ
فكان الذي قلتنّ أعدد بضاعة ً
لتأخذ بيضاء الترائب والنّحرِ
كأنّ سموط الدّرّ منها معلقٌ
بجيداء في ضالٍ بوجرة أو سدرِ
تكون بلاغاً ثمّ لست بمخبر
إذا وديتْ لي ما وديتنّ ما أمري
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد بن بشير الخارجيغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي498